مركز بحوث المواد المتقدمة يعقد الاجتماع الثاني لمجلس المستشارين بهدف وضع الأهداف وترتيب الأولويات لمرحلة العمل القادمة

AMRC Holds Second Board Meeting to Firm up Priorities in Next Stage of Growth

عقد مجلس مستشاري مركز بحوث المواد المتقدمة اجتماعه الثاني في 23 نوفمبر 2021 لمناقشة الآراء والملاحظات حول الخطط الاستراتيجية للمركز وتقديم الاقتراحات حول التوجهات المستقبلية في المجالات ذات الصلة.

وحضر الاجتماع مجموعة من الأساتذة والباحثين البارزين، وعلى رأسهم البروفيسور ويسلي كانتويل من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، الإمارات العربية المتحدة، والبروفيسور جينيفيف لانغدون من جامعة شيفيلد، المملكة المتحدة، والبروفيسور روبرت لي من جامعة سيتي، هونغ كونغ، الصين، والبروفيسور ستيفان ماير من جامعة لودفيغ ماكسيميليان في ميونيخ، ألمانيا، والبروفيسور فاطمة مونتيمور من المعهد العالي للتكنولوجيا، البرتغال، كما شارك في الاجتماع عدد من المديرين وقادة الفرق من معهد الابتكار التكنولوجي، بمن في ذلك الدكتور محمد الطنيجي، كبير الباحثين في مركز بحوث المواد المتقدمة، والبروفيسور زونغوي غوان، والدكتور فينسينزو جيانيني. وركز الحضور على جوانب النمو الاستراتيجي للمركز مستقبلاً.

ويذكر أن البروفيسور شينهوا وو من جامعة موناش، ملبورن، أستراليا، والبروفيسور فيكرام ديشباندي من جامعة كامبريدج، المملكة المتحدة، لم يتمكنا من حضور الاجتماع.