يستضيف معهد الابتكار التكنولوجي اليوم قمة أبوظبي للجيل السادس 2022

Prof Merouane Debbah - 6G Summit 2022

 

القمة ستجمع مجتمع الاتصالات العالمي وقادة الصناعة للكشف عن رؤية الجيل السادس في العقد المقبل

 

أبوظبي، 3 نوفمبر 2022: أعلن معهد الابتكار التكنولوجي، المركز العالمي الرائد للبحث العلمي وذراع البحوث التطبيقية لمجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في أبوظبي، اليوم بدء فعاليلت قمة أبوظبي للجيل السادس 2022 والتى تنعقد في فندق دبليو أبوظبي- جزيرة ياس . وتهدف القمة إلى تقديم نظرة متعمقة حول التطورات التكنولوجية التي تعيد تعريف مجال الاتصالات اللاسلكية، كما تحاول عرض مخطط بشأن رؤية الجيل السادس في العقد المقبل.

ويقام الحدث العالمي على مدار يومين ، ويجمع خبراء من المجتمعات العلمية والبحثية، بالإضافة إلى قادة الصناعة، وهيئات التقييس، الذين هم على اطلاع بأحدث التقنيات اللاسلكية، لمناقشة خارطة الطريق لتنفيذ شبكات الجيل السادس والتطورات الحاصلة في دولة الإمارات والعالم.

وتستكشف القمة الموضوعات الحيوية المثيرة للاهتمام في مجال التقنيات اللاسلكية اليوم، مثل أنظمة الجيل السادس المستدامة، وتسلط الضوء على الفرص والتحديات التي تواجه تقنيات الجيل السادس الناشئة، مثل الاتصالات المدعومة بالذكاء الاصطناعي، وأنظمة النقل الذكية، والاتصالات المتكاملة، وغيرها.

وستشتمل قمة أبوظبي للجيل السادس 2022، التي تعِد بتجربة غامرة، على عروض بحثية وصناعية متعمقة عالية الجودة، ومسار توضيحي، وجلسات رئيسية لكبار الباحثين وقادة الصناعة الذين سيعرضون أحدث الأبحاث والنماذج الأولية الرائدة قيد التنفيذ حاليًا في عالم الاتصالات اللاسلكية من الجيل السادس.

ويشكّل الحدث أيضًا منتدى عالميًا للتواصل بين أعضاء مجتمع الاتصالات اللاسلكية وتبادل الأفكار البحثية والتعاون. وهو بذلك يفتح المجال للمناقشات الحية بين الباحثين والأقران والمهندسين في الصناعة حول التقنيات الرائدة والحلول المبتكرة.

وقال البروفيسور مروان دباح، كبير الباحثين في وحدة الذكاء الاصطناعي، وكبير الباحثين في مركز بحوث العلوم الرقمية: "على عكس الأجيال السابقة للتقنيات اللاسلكية، فإن الجيل السادس يجعل مفهوم الذكاء المتصل واقعًا، وذلك من خلال تمكين الابتكارات الثورية في الحوسبة والذكاء الاصطناعي والاتصال وغيرها. ويتمثل النطاق المحتمل للجيل السادس في العمل عند التقاطع التقني مع شبكة الجيل الخامس، وتستثمر الإمارات بكثافة من حيث الوقت والجهد والموارد في مجالات الاتصالات اللاسلكية والذكاء الاصطناعي لتحقيق مهمتها المتمثلة في أن تصبح رائدة في مجال التكنولوجيا المتقدمة. ومن المقرر أن تستبق قمة أبوظبي للجيل السادس 2022 التطورات التكنولوجية للجيل السادس التي يشهدها العالم على صعيد البحث والتخطيط والتنفيذ".