معهد الابتكار التكنولوجي يستضيف الدورة 48 من اجتماع منتدى البحوث العالمية اللاسلكية

Definitive Forum for Telecoms Industry to Convene Global Experts to Highlight Latest Trends, Examine Emerging Challenges

 

المنتدى الأبرز في قطاع الاتصالات سيجمع نخبة من الخبراء العالميين لتسليط الضوء على أحدث التوجهات ودراسة التحديات الناشئة

 

أبوظبي، 4 نوفمبر 2022: أعلن معهد الابتكار التكنولوجي، المركز الرائد عالمياً في مجال البحث العلمي وذراع البحوث التطبيقية لمجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في أبوظبي، اليوم أنه سيستضيف الدورة الثامنة والأربعين لاجتماع منتدى البحوث العالمية اللاسلكية في إمارة أبوظبي. ويمثّل الحدث، الذي يقام في الفترة من 7 إلى 9 نوفمبر، أول مشاركة لمعهد الابتكار التكنولوجي بصفته الجهة المستضيفة للمنتدى المرموق منذ أن أصبح عضوًا في مجلس إدارته العام الماضي.

وسيجمع منتدى البحوث العالمية اللاسلكية هذا العام نخبة من خبراء مجتمع البحوث العالمية اللاسلكية لاستكشاف التحديات والفرص التي تواجه القطاع ودراسة مختلف التوجهات الناشئة فيما يتعلق بنشر شبكات الجيل الخامس (5G) وغير ذلك. كما يستعرض الاجتماع الـ 48 للمنتدى مستقبل تقنيات الذكاء الاصطناعي، لا سيما في إطار الابتكارات والاتصالات اللاسلكية التي تساهم في تعزيز القيمة عالمياً.

ومن جانبه، قال البروفيسور مروان ديباه، كبير الباحثين في مركز بحوث الذكاء الاصطناعي والعلوم الرقمية لدى معهد الابتكار التكنولوجي، والرئيس العام للجنة التوجيهية لمنتدى البحوث العالمية اللاسلكية: "تماشياً مع التزام معهد الابتكار التكنولوجي نحو تطوير قطاع الاتصالات اللاسلكية، ستساهم استضافة المعهد لحدث هذا العام، تحت عنوان" الابتكار اللاسلكي من أجل عالم أفضل"، في تعزيز مكانته ضمن مجتمع بحوث الاتصالات. ونتطلع في المعهد إلى مقابلة نظرائنا في منتدى البحوث العالمية اللاسلكية لتبادل المعلومات وفهم مختلف المحاور المتطورة في هذا المجال عالي القيمة".

ويذكر أن منتدى البحوث العالمية اللاسلكية يشارك حاليًا في الجهود الرامية إلى نشر تقنيات الجيل الخامس (5G) في مختلف أنحاء العالم، كما يحرص أعضاؤه على متابعة النقاشات المتعلقة بكيفية تلبية متطلبات الصناعات الرأسية المتعددة التي ستستفيد من تقنية الجيل الخامس. وتتمثل الرسالة الرئيسية لمنتدى البحوث العالمية اللاسلكية في النظر إلى ما هو أبعد من إطار التكنولوجيا والأعمال الحالي لتحديد التوجهات البحثية الرئيسية التي ستؤثر على العالم في السنوات الخمس إلى العشر القادمة.

وبدوره، قال د. نايجل جيفريز، رئيس منتدى البحوث العالمية اللاسلكية: "شهد العامان الماضيان تطورات سريعة في قطاع الاتصالات اللاسلكية ويبدو أن هذا الزخم سيستمر في المستقبل. ونظرًا للتحديات والفرص الواسعة التي تقدّمها تقنية الجيل الخامس (5G) والتقنيات الناشئة المثيرة التي ستستند إليها الشبكات ما بعد الجيل الخامس، فإننا واثقون بأن المناقشات في الاجتماع الثامن والأربعين ستكون ثريّة للغاية. تهانينا لمعهد الابتكار التكنولوجي وإمارة أبوظبي على استضافة هذا الاجتماع الرائد".

ومن الجدير بالذكر أن منتدى البحوث العالمية اللاسلكية ينظم اجتماعين سنويًا ويكون كل اجتماع باستضافة إحدى المنظمات الأعضاء ويتطرق لموضوع محدد، ويتيح كل اجتماع الفرصة للأعضاء والخبراء لتبادل الأفكار والمشاركة في المناقشات والتواصل. وتتم دعوة المتحدثون لحضور جلسات جماعية وورش عمل ومؤتمرات، كما يمكن للأعضاء الاستفادة من فرص القيادة الفكرية والمساهمة في الأوراق البيضاء المنشورة في مجالات خبرتهم بالتزامن مع الحدث.