مركز بحوث الطاقة الموجهة يتعاون مع جامعة بيزا لتطوير أسطح متقدمة يتم التحكم بها إلكترونياً لأغراض امتصاص الترددات الراديوية الديناميكية ذات النطاق العريض

DERC Website Announcement Academic Partnership UOP_AR_Banner

 

عقد مركز بحوث الطاقة الموجهة شراكة مثمرة مع جامعة بيزا الإيطالية بهدف تطوير أسطح متقدمة تمتص الترددات الراديوية، بحيث يمكن استخدامها في مجموعة من التطبيقات الصناعية وفي مختلف الظروف البيئية الصعبة، مثل درجات الحرارة المرتفعة أو نسب الرطوبة العالية التي تشهدها دولة الإمارات في فصل الصيف.

وسيعزز هذا التعاون مع جامعة بيزا الجهود المبذولة لاختبار هذه التقنية المبتكرة وتسريع انتقالها من المختبرات إلى السوق. وتمثل هذه الشراكة الأولى من نوعها في المنطقة، إذ ستلعب دوراً كبيراً في تسهيل إجراء الأبحاث المتقدمة التي تتضمن اختبار مواد وعمليات تصنيعية جديدة تساهم في تعزيز فهمنا للأسطح ذات النطاق العريض الممتصة للترددات الراديوية، فضلاً عن تمكيننا من إيجاد منتجات مبتكرة وعالية القيمة. وبهذه الخطوة، سيساهم مركز بحوث الطاقة الموجهة في تعزيز المعرفة في مجال الكهرومغناطيسية التطبيقية الذي يوفر تطبيقات عملية في التدريع والحماية الكهرومغناطيسية.

وسيثمر عن هذا المشروع الضخم منتجات متطورة مثل الدروع الذكية والأسطح الانتقائية للتردد الكهرومغناطيسي النشط وأسطح جمع الطاقة الكهرومغناطيسية، وغيرها من المجالات ذات التأثير بعيد المدى على قطاعي الطاقة والاتصالات. ويتيح المشروع أيضاً فرصاً بحثية جديدة في مجال أسطح الامتصاص المرنة والنشطة مثل مجالات الاتصالات وحصاد الطاقة.

وكان مركز بحوث الطاقة الموجهة وجامعة بيزا قد قاما مسبقاً باختبار هذه التقنية في مختبراتهما، كما تم اختبار بعض هذه التقنيات على أرض الواقع أيضاً. ولا شك بأن هذه الشراكة ستساعد كلا الطرفين على تطوير المفهوم التقليدي للمواد الممتصة للترددات الراديوية، والانطلاق بها إلى الأسواق العالمية بشكل أسرع.