البروفيسور جورج الكسندروبولوس من مركز بحوث الذكاء الاصطناعي والعلوم الرقمية يلقي محاضرة أمام "منتدى التحالف التقني للأسطح الذكية القابلة لإعادة التشكيل"

Prof. George Alexandropoulos

 

قدّم البروفيسور جورج ألكساندروبولوس، الباحث الرئيسي في مركز بحوث الذكاء الاصطناعي والعلوم الرقمية لدينا، عرضاً تقنياً رئيسياً في منتدى التحالف التقني للأسطح الذكية القابلة لإعادة التشكيل المقام في 12 أكتوبر 2022. وحملت هذه المحاضرة الافتراضية عنوان "الأسطح الذكية الهجينة القابلة لإعادة التشكيل: هياكل الأجهزة الحالية والتنسيق والتوجهات المستقبلية"، وسلطت الضوء على الجهود الحثيثة التي بذلها فريقه في إجراء الأبحاث حول هيكيلية الأسطح الفائقة متزامنة الانعكاس والاستشعار، واستعرضت أيضاً آخر التطورات التقنية للتطبيقات الفعالة في الاتصال اللاسلكي/التطويع/الاستشعار.

ويذكر أن معهد الابتكار التكنولوجي هو أحد أعضاء التحالف التقني للأسطح الذكية القابلة لإعادة التشكيل، والذي يمثل كياناً اجتماعياً غير ربحي ومتعدد الصناعات يجمع بين الشركات والمؤسسات العامة والجمعيات والكليات والجامعات ومعاهد البحث العلمي المرتبطة بتكنولوجيا الأسطح الذكية القابلة لإعادة التشكيل، مقدماً مزايا متساوية ومشتركة لمختلف أعضائه. ويهدف التحالف إلى الجمع بين مختلف الجهات ضمن منظومة الأسطح الذكية القابلة لإعادة التشكيل لتعميق التبادل والتعاون بينها، كما يلتزم بالارتقاء بالأبحاث وتوحيد المعايير والتحول الصناعي للتكنولوجيا المتعلقة بتلك الأسطح.

ودعا البروفيسور ألكساندروبولوس في مشاركته، التي حضرها حوالي 2000 شخص عن بعد، إلى تطوير نموذج الترابط ضمن تقنية اتصالات الجيل الخامس التي تمكّن مجموعة واسعة من التطبيقات المعقدة. وشرح البروفيسور كيف أن تطويرها سيمهد الطريق لمفهوم الذكاء المتصل لكل شيء ضمن شبكات الجيل السادس. كما أوضح أن التكهنات الأخيرة حول الجيل الجديد دفعت بمؤشرات أداء الجيل الخامس إلى مستويات غير مسبوقة، مستشرفاً العمليات اللاسلكية نطاقات تردد تيراهرتز وأجهزة مزودة بقدرات استشعار مدمجة وذكاء اصطناعي أصلي.

ومن المتوقع أن تتحول كل تلك القدرات إلى حقيقة واقعة بحلول عام 2030، الأمر الذي يساهم في تخفيف الأثر البيئي. وأضاف البروفيسور ألكساندروبولوس أن التكنولوجيا الناشئة لتلك الأسطح ستصبح ممكّناً رئيسياً للبيئات اللاسلكية الذكية، حيث تقدم حلاً قابلاً للتوسع بدرجة عالية ومنخفض التكلفة واقتصادي في استخدام الطاقة وبأجهزة فعالة، مما يتيح تحكماً ديناميكياً في انتشار الإشارات الكهرومغناطيسية.