EN
العودة للصفحة السابقة   

مركز بحوث الأنظمة الآمنة

مع وجود كم هائل من المكونات والطرفيات الرقمية المتصلة بشبكة الإنترنت، التي أصبحت ضرورة في أسلوب حياتنا وعملنا، والتي تعتبر أيضاً ضرورية جداً للحفاظ على أمن وسلامة مجتمعاتنا. ومع الارتفاع الملحوظ في عدد المنصات الإلكترونية وتنوع أساليب ربطها، ازدادت خطورة التهديدات والثغرات الأمنية. واستجابة لهذه المشاكل يعمل مركز بحوث الأنظمة الآمنة على تعزيز أمن ومرونة الأنظمة الإلكترونية الفيزيائية والأنظمة الذاتية بما في ذلك؛ منصاتها وشبكاتها وبنيتها التحتية.

وسيمكننا مركز بحوث الأنظمة الآمنة من تحقيق تقدم ملموس في المجالات التالية:

تعزيز المعدات ضد عمليات التلاعب، وتعزيز القنوات (المنصات) البديلة

تعزيز المستوى الأمني في البرمجيات وزيادة فاعليتها ضد البرمجيات الخبيثة (نظم التشغيل، التطبيقات، السحابات)

الحفاظ على سلامة النظم ومنع تسرب البيانات

بروتوكولات تعزيز حماية نظم الاتصالات، والشبكات الإلكترونية